عميد شؤون الطلاب يفتتح المعرض التشكيلي «إملاء»

 

افتتح  عميد شؤون الطلاب الدكتور علي بن كناخر الدلبحي، مؤخراً  المعرض الفني الأول لطالبة البكالوريوس بقسم التربية الفنية ندى بنت محمد القحطاني بعنوان «إملاء».

‎ضم المعرض مجموعة من الأعمال الفنية التي  عكست التجربة الشخصية للرسامة في التعبير عن الجمال بحسب ما يمليه عليها الحدس والإحساس، كما عرض في جنباته مجموعة مختارة من أعمالها التي أنتجتها خلال سنوات الدراسة كتطبيقات عملية لمقررات تخصص التربية الفنية.

‎وبهذه المناسبة، أكد عميد شؤون الطلاب الدكتور علي الدلبحي، حرص الجامعة على رعاية واحتضان الطلبة الموهوبين والمبدعين، وتقديم الدعم اللازم لهم من أجل تنمية مهاراتهم ومواهبهم الإبداعية، وإبراز تميزهم العلمي والفني داخل الجامعة وللمجتمع، مبيناً أن ما يبذل من جهود لرعاية هؤلاء الطلبة الموهوبون ما هو إلا استثمار في مستقبل مشرق لهذا الوطن.

من جانبها، قالت وكيلة قسم التربية الفنية الدكتورة هيفاء الحديثي بأن المعرض يُعد بصمة فنية لنشر ثقافة الفن التشكيلي، ورفع مستوى التذوق الفني لدى الجمهور المحفز للإبداع والابتكار.

وأكدت د.الحديثي أن المعرض هو الانطلاقة الأولى للقحطاني في مسيرتها الفنية، حيث شمل العديد من البصمات اللونية المختلفة، التي ستنطلق بها بإذن الله نحو العالمية.

‎وعبرت ندى القحطاني،  عن سعادتها، بمناسبة افتتاح المعرض، مقدمة شكرها لجميع من ساهم في إنجاح إقامته،  وعلى رأسهم وكيلة القسم الدكتورة هيفاء الحديثي، وسكرتيرة القسم الأستاذة عهود الغامدي.

يأتي المعرض التي أطلقته وكيلة قسم التربية الفنية الدكتورة هيفاء الحديثي، كمبادرة فنية بعنوان» مستقبل آرت»، وهي الأولى من نوعها على مستوى قسم التربية الفنية بكلية التربية .

وتهدف مبادرة  «مستقبل آرت» إلى تحقيق بيئة تعليمية دائمة لشباب المستقبل بشكل عام، وطالبات قسم التربية الفنية بشكل خاص.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA