رسالة الجامعة تتابع آلية تسليم الوثائق لـ «خريجي كورونا»

استطلعت آراءهم وانطباعاتهم ورصدت أبرز طموحاتهم
خلف: طبقت في أحد المصارف وأنوي إكمال الدراسة وأطمح أن أصبح وزير مالية
العدواني: التنظيم مرتب ورجال الأمن متعاونون وحريصون على إجراءات التباعد

 

 

امتدت تأثيرات «جائحة كورونا» لتشمل حتى آلية تسليم الوثائق للخريجين، إضافة لنظرتهم نحو سوق العمل والمستقبل الوظيفي والمهني، رسالة الجامعة استطلعت آراء وانطباعات مجموعة من خريجي الفصل الأول من العام الجامعي الحالي حول آلية وإجراءات تسليم الوثائق وطموحهم الوظيفي والمهني في ظل احتمالية استمرار الإجراءات الاحترازية المصاحبة لجائحة كورونا!

 

 

وزير مالية

في البداية يقول محمد خلف خريج إدارة أعمال: بصراحة وجدت سرعة في آليه تسليم الوثائق، إضافة لتنسيق ولتنظيم أكثر من رائع من قبل موظفي الجامعة، وكذلك حرص واضح على تطبيق الإجراءات الاحترازية، حيث كنت أطبق في أحد المصارف السعودية، وبالنسبة لطموحي أنوي إكمال الماجستير والدكتوراه وأطمح أن أكون وزير مالية، كما أشكر الجامعة على إتاحة الفرصة نحو آفاق المستقبل.

 

تباعد اجتماعي

أما عبدالله محمد العدواني، خريج إدارة أعمال من المزاحمية، فقال: لقد وجدت التنظيم مرتباً وكذلك رجال الأمن متعاونون مع الموظفين، وكذلك حريصون على إجراءات وتعليمات التباعد الاجتماعي، وبالنسبة لطموحي أنوي إكمال الدراسات العليا، وفي نفس الوقت أحقق ذاتي من خلال العمل في القطاع الخاص.

 

عالم بيانات

فيما قال نواف المطرودي خريج كلية الحاسب: التنظيم سريع وسهل وبسيط، وكلنا نتفهم الإجراءات والتعليمات والشروط التنظيمية، إذ نظرا لظروف جائحة كورونا لا بد على كل خريج تحديد موعد لاستلام وثيقته، حتى يطبق التباعد والابتعاد عن الازدحام. وأضاف: أطمح أن أصبح عالم بيانات من خلال عملي في نفس التخصص دون إكمال الدراسة بنفس التخصص.

 

مدرب رياضي

ويقول مازن الدوسري، خريج كلية علوم الرياضة والنشاط البدني: لقد أخذت موعداً قبل أسبوع لاستلام وثيقتي، حيث إنني اخترت اليوم والموعد ووجدت التنظيم رائعاً ولا يوجد أي عراقيل، وكذلك تطبيق التباعد وفق الإجراءات الاحترازية. وأضاف: لدي الرغبة أن أصبح مدرباً رياضياً في إحدى القطاعات سواء الخاصة أو الحكومية فهي موهبة وعلم.

 

أعلى المعايير

أما ناصر الحسين من كلية اللغات والترجمة، مسار اللغة الفارسية، فأكد أن فترة انتشار جائحة كورونا وما رافقها من إجراءات واحترازات، أثرت على جميع القطاعات ومن ضمنها القطاع التعليمي والوظيفي، لذلك لم يكن من المستغرب اشتراط حجز موعد قبل الحضور لاستلام الوثيقة، وقد حجزت موعداً قبل أسبوع ووجدت تنظيماً التنظيم وفق أعلى المعايير وأطمح أن أجد وظيفة مناسبة.

 

حسن تنظيم

«شنجي هان» من جمهورية الصين، خريج معهد اللغويات العربية، وينوي إكمال دراسة البكالوريوس في الجامعة، عبر عن سعادته باستلام وثيقة التخرج بكل سهولة ويسر من قبل عمادة القبول والتسجيل، وأشار إلى أن آلية الاستلام والتسليم شهدت حسن تنظيم واستقبال، ووجه شكره وتقديره للمسؤولين في معهد اللغويات وعمادة القبول والتسجيل.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA