07/20/1440 - 17:34

جامعات عالمية

حب السهر أو النوم المبكر عائد إلى عوامل جينية

أظهرت دراسة حديثة نشرت نتائجها مجلة «نيتشر كومونيكايشن» أن النوم المبكر من عدمه والقدرة على الاستيقاظ باكرًا من عدمه عائدة إلى الجينات التي تؤثر أكثر من 350 منها على الساعة البيولوجية.

وقال الباحث مايكل ويدون من جامعة إكستر وأحد معدي الدراسة: «تظهر دراستنا أن حب السهر أو النوم المبكر والاستيقاظ المبكر عائد في جزء منه إلى عوامل جينية». وتسمح هذه الدراسة بمعرفة المزيد «حول الآليات التي تحكم الساعة البيولوجية».

باحثون أمريكان يسعون لتطوير مضادات حيوية أفضل

يواجه العالم أزمة مضادات حيوية محتملة بسبب شح المضادات الحيوية الجديدة وتزايد مقاومة البكتيريا لها، ما يؤهب لتفشي وبائيات محتملة، ودفع هذا الاحتمال المأساوي الباحثين إلى البحث عن طرائق أخرى لتطوير مضادات حيوية جديدة بدءًا بالإنزيمات الفائقة والميكروبات الصنعية وصولًا إلى الاستعانة بالذكاء الاصطناعي.

جهاز قابل للارتداء يكشف اضطراب القلق عند الأطفال

لا يمثل القلق والاكتئاب مشكلتين مرتبطتين بالبالغين فحسب، بل يمكن أن يتعرض الأطفال لهما أيضًا ويطلق عليهما العلماء مصطلح «الاضطرابات الداخلية» خلال مرحلة ما قبل المدرسة، لكن يصعب على البالغين ملاحظة معاناة الطفل بسبب طبيعة هذين الاضطرابين اللذين ينعكسان على نفسية الطفل الداخلية.

أكبر خطر قد يهدد الأرض من الفضاء لن يأتي قبل 800 عام

لا شك لدى علماء الفضاء والفلك أن الأرض تتعرض لتساقط كويكبات وأجرام متنوعة من الفضاء منذ ملايين السنين، وقد تزايدت وتيرة تساقط الصخور الضخمة من الفضاء خلال الفترة الأخيرة، ولكن رغم كل ذلك لا داعي للقلق.

فوفقاً لدراسة جديدة، نشرت نتائجها في العدد الأخير من مجلة «ساينس»، فإنه على مدار 290 مليون عام مضت، تزايدت وتيرة تساقط الكويكبات والصخور على الأرض بواقع أكثر من ضعف ما تساقط في 700 مليون عام سابقة.

ومع ذلك، لا حاجة للقلق، حسب دراسات وأبحاث صدرت عن جامعة تورنتو الكندية، إذ ما زالت الكويكبات تصطدم بالأرض في المتوسط كل مليون أو ملايين قليلة من السنين، حتى مع زيادة معدل التصادم.

مسحوق جديد يحتجز ثاني أكسيد الكربون

يكوّن غاز ثاني أكسيد الكربون النسبة الأكبر من انبعاثات الغازات الدفيئة، ويمثل أهم أسباب التغير المناخي، وعلى الرغم من حاجتنا إلى تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بصورة كبيرة لمواجهة التغير المناخي، لكن التحول نحو استخدام مصادر الطاقة النظيفة يستغرق بعض الوقت.

وحتى يتحقق ذلك، يقترح البعض احتجاز ثاني أكسيد الكربون قبل وصوله إلى الغلاف الجوي، وقد طور فريق من جامعة واترلو طريقة لمضاعفة كفاءة وسائل احتجاز ثاني أكسيد الكربون التقليدية، فاستخلصوا مسحوقاً جديداً من النباتات قد يمنع وصول ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي.

كاميرا فائقة السرعة تُصور إلكترونات الطاقة الضوئية

في عملية تحويل الضوء إلى كهرباء -كما يحدث في الخلايا الشمسية- لا يتحول معظم الطاقة الضوئية إلى كهرباء؛ فالضوء حين يصطدم بشيء، يحفز إلكتروناته في عملية لا تستغرق إلا فمتوثانيات قليلة «والفمتوثانية جزء من مليون مليار كوادرليون جزء من الثانية» وتعميق فهمنا لهذه العملية سيؤدي حكمًا إلى أنواع جديد من الأجهزة الإلكترونية أو الخلايا الشمسية المتقدمة.

خوارزمية جديدة تنتج رسومًا ثلاثية الأبعاد من صور ثابتة

ابتكر طالب الدكتوراه في جامعة واشنطن، جونج يي ونج، وبعض زملائه، خوارزمية مذهلة تسمى إيقاظ الصور تتيح لشخصيات الرسوم المتحركة الخروج بكل بساطة من الإطار الثابت للصورة دون ترك فجوة مكان الشخصية المتحركة.

وتعتمد البرمجية التي نُشرت نتائجها في ورقة بحثية حديثة، على تمييز عنصر ثنائي الأبعاد في صورة معينة واعتباره مدخلًا تنتج منه نسخة متحركة ثلاثية الأبعاد، تتيح خروج الرسوم المتحركة من الصورة أو الركض أو الجلوس أو القفز، بشكل ثلاثي الأبعاد.

جهاز جديد يحول المياه إلى مصدر نظيف للوقود

طور باحثون بجامعة ستانفورد جهازاً جديداً بإمكانه تحويل المياه إلى مصدر للطاقة من خلال استخلاص غاز الهيدروجين؛ الذي يمثل مصدر الطاقة النظيف والذي يمكنه يومًا أن يُشغِّل كل شيء من السيارات إلى الهواتف النقالة، ورغم أن الجهاز ليس الأول لإنتاج وقود الهيدروجين، إلا أن تصميمه الفريد قد يشكل الخطوة الأولى على مسار إنتاجه بطريقة فعالة.

عصير السبانخ أكثر فائدة من طهيه

خلصت دراسة علمية حديثة، إلى أن تقطيع السبانخ ووضعها في عصير أو خلطها مع الألبان، أفضل كثيرًا من طبخها.

وأوضحت الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة لينشوبينغ السويدية، أن طبخ السبانخ يؤدي إلى تحلل مضادات الأكسدة الموجودة فيها، الأمر الذي يقلل استفادة الجسم منها، وفق ما ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وتعمل مضادات الأكسدة على منع أكسدة الجزيئات الأخرى وترميم الخلايا التالفة الناجمة عن الجزيئات الحرّة، وأشارت الدارسة إلى أن غليان السبانخ يؤدي إلى تدمير فيتامين اللوتين، المهم لصحة العين والقلب.

جامعة صينية ترصد «كويكبات أولية» خارج المجموعة الشمسية

أجرى علماء من جامعة بكين الصينية مسحاً في منطقة تشكل النجوم خارج المجموعة الشمسية، وبالتحديد في مجموعة «كوكبة الثور» وأظهر المسح أدلة على تشكل كواكب بعدد أكبر بكثير مما كان يعتقد سابقًا، وأشار البحث الذي نشر في مجلة «أستروفيزيكال» أنه من الشائع جدًا تشكل كواكب بحجم كوكب نبتون أو كواكب يفوق حجمها الأرض حول نجم حديث.

وستساعد هذه الأدلة العلماء على فهم الكيفية التي تشكل بها نظامنا الشمسي بشكل أفضل.