03/10/1440 - 03:21

التفكير النقدي

الفشل أول خطوة على طريق النجاح

حين يبدأ الواحد منا تعلم المشي صغيرا، فإنه يقع كثيرا، لكن من رحمة الله بنا أن فشل محاولات المشي الأولى هذه يكون مقبولا لدينا، ولا يصدنا عن الشروع في المزيد من المحاولات، لكن المشكلة أننا حين نكبر، نبدأ في نسيان روحنا السمحة التي لا تكترث بالإخفاق والسقوط، ونأخذ الفشل على محمل الجد المبالغ، الذي يجعلنا لا نحاول لمرات ومرات.
إذا كنت تواجه مشاكل كثيرة وعقبات شاقة، فلا عليك، هذا حال الناس جميعا، خاصة مشاهير الناجحين، والذين حين تقرأ سيرتهم، ستفاجأ بكم المصاعب والمشاكل التي واجهوها وتغلبوا عليها، الأمر الذين قد يهون عليك ما تلاقيه في سبيل تحقيق نجاحك.

7 أسرار تجعلك في حال أفضل

لا تكن ممن يتركون الحياة تصنع بهم ما تشاء غير آبهيـن بمستقبلهم وأهدافهم وطموحاتهم، هناك مبادئ أساسية وأسرار في هذه الحياة تعينك على التحول من عالم الخيال والأحلام إلى عالم الواقع والإنتاج والإنجاز وتجعلك في حال أفضل:
- أحرق مراكبك:
الحياة الرائعة والمثالية تتطلب عملا شاقا, والوصول لغاية ما يتطلب قراراً حاسماً وجرأة شخصية. تذكر قصة المستكشف الشهير «هيرناندو كورتيز» عندما نزل على شواطئ فيراكوز بالمكسيك وبينما هو في المعركة أمر أحد ضباطه للعودة للشاطئ لينفذ أمرا واحدا «أحرق مراكبنا».
- أتقن التغيير:

سين وجيم

للبدء بالحديث مع شخص غريب لا يفضل أن تبدأ بالحديث مع شخص غاضب أو مشغول حتى لا تواجه ما لا يليق من ردّ فعل أو تجاهل، كما لا يفضّل التعليق على أيّ أمر سلبي يتعلّق بالطرف الآخر حتى لا يأخذ انطباعاً سيئاً عنك.
- التواصل العيني: ويكون بالنظر للشخص وملاقاته بابتسامة لطيفة، وعدم الاندفاع للحديث المباشر معه حتى لا يرتاب ويقلق، وفي حال بادلنا الطرف الآخر بالابتسامة فإنّه في الغالب يكون قد لاحظ وجودنا من قبل، لذلك يمكننا إلقاء التحية عليه والسؤال عن أحواله.

فنون كسب الأصدقاء

يعد كسب الأصدقاء وتكوين الصداقات أمراً شديد الأهمية للصغير والكبير، ومن الضروري على أولياء الأمور والمربين توجيه الأطفال لاختيار الأصدقاء المناسبين والتعرف على الأطفال الذين يقضي الطفل وقته معهم، لمساعدته على تكوين صداقات ودعم الصداقات الناشئة.
ويجب على كل شخص أن يحرص على اختيار أصدقائه، حسب ميولهم واهتماماتهم ودرجة التوافق الفكري والعمري معهم، ويتطلب حسن الاختيار مرونة في التفكير وبعدا في النظر ،حسن تعامل مع المواقف والتجارب الحياتية المختلفة، مع الأخذ في الاعتبار عدم وجود شخص كامل أو مناسب في جميع النواحي.

الذاكرة الفوتوغرافية والتحصيل الدراسي

الذاكرة القوية حلم يسعى إليه الكثير من طلاب العلم، والذاكرة القوية ليست موروثة ويمكن  للإنسان أن يكتسبها، هناك بعض الأشخاص يمكنه تحصيل العلم عن طريق القراءة، بينما  البعض يمكنه التحصيل عن طريق السماع أو  الكتابة أو المشاهدة «الذكاء البصري».